أخبار عاجلة
مستقبل واعد

مستقبل واعد

أفاد الكابتن طيار/ عارف حمدان – مدير عام الخطوط الجوية الفلسطينية بأن الخطوط الجوية الفلسطينية رافعة العلم الفلسطيني كما اطلق عليها الشهيد المرحوم/ ياسر عرفات وهي رمز من رموز السيادة الوطنية ولبنه من لبنات دولتنا الفلسطينية المستقلة حيث كانت ومازالت رغم كل المعيقات ومن تدمير مطار الشهيد ياسر عرفات قادرة على العمل والاستمرار مجددين العهد بان تستمر في العمل والبناء تحت رعاية فخامة رئيس دولتنا رمز الشرعية الفلسطينية والوطنية فخامة السيد الرئيس/ محمود عباس.
وبتوجيهات من معالي وزير النقل والمواصلات/ م . سميح طبيلة بان هذا الصرح الوطني وجد لخدمة ابناء شعبنا ولذلك لا بد من العمل بكل الامكانيات وتسخيرها لذلك.
وانطلاقاً وايماناً بذلك استكمل الكابتن طيار/ عارف حمدان بأنه سوف يواصل العمل من أجل تطوير عمل وأداء الخطوط الجوية الفلسطينية على كافة الصعد، ونوه الى أنه في المرحلة الحالية سوف يتم العمل على مسارين متوازيين:
المسار الأول: تعزيز التعاون مع المنظمات الدولية والعربية في مجال الاختصاص والعمل على تطوير قطاع النقل الجوي من حيث صيانة الطائرات ومن ناحية أخرى التطوير في محاولة لمواكبة احتياجات شعبنا.
المسار الأخر: فتح آفاق خطوط نقل جوي للمحافظات الشمالية.
ومن ناحية أخرى العمل على الاستعداد المستمر والجاهزية من أجل أداء أبناء شعبنا للشعائر الدينية من عمرة وحج للمحافظات الجنوبية من فلسطين وفق المعطيات المتاحة.
كما أكد بأن الخطوط الجوية الفلسطينية إدارةً وموظفين لن تدخر جهداً من أجل خدمة أبناء شعبنا، راجين من الله العلي القدير أن تكون المرحلة القادمة مرحلة خير وبركة.